الثلاثاء، 20 مارس، 2012

كلمـــــــــــة عــــــــــــــزاء


الى الجالية المسيحية بالمملكة و في العالم العربي و أوروبا و الولايات المتحدة, كلمة عزاء تعبر عن مشاركتم نبأ وفاة البابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط الأرثوذكس , و ذلك لمعرفتنا به كأنسان ذو رسالة هادفة لحوار الأديان .



و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

إعـــــــــــــــلان


من صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
نظراً لقلة الكتاب الذين أرسلوا سيرهم الذاتية من المملكة , و حيث إننا على وشك انتقاء الكتاب الذين لهم صفحة معينة في الجريدة الألكترونية التي سيتم الإعلان عن إنطلاقها قريباً. ولأن السواد الأعظم للكتاب الذين راسلونا هم من المنطقة العربية ومن الدول الغربية , أردد ندائي إلى الثروات التي أنا متأكدة أنها موجودة بكثرة في مجتمعنا الذي إنشىء وصدر كتاب كثيرون إلى العالم , ولكن لا يزالون مجهولين نتيجة عقدة الخوف و الملامة,أن يتجاوزوا هذه الأمراض النفسية المتعمقة في نفوس كل ذي علم,وإردد دعوتي هذه للمثقفين والكتاب في وطني الذين لا يجدون منبر لهم,لذا سنكون منبر لمن ليس له منبر.
لذا وجب التنوية عن ذلك حتى لا يقال انني لا أدعم المهنيين السعوديين بكل إشكالهم .
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
يرجى أرسال السير الذاتية على الأيميل التالي:
journalsglobal@gmail.com                      


السبت، 10 مارس، 2012

أين أنت؟؟

أين الفصول في عمر الإنسان
أين الحبيب في رحلة  النسيان
أين الإنسان في متاهات الأديان
كيف نصف خريف العمر
وأنت لم تحدد ما هو الصيف والربيع ولا الشتاء
كيف نضع خططا للحب في لحظات طيران
وتضيعها حالما تطأ قدماك ميادين المال والدينار
السلطة والقوة والمال لم تدفع طيرا للطيران
إلا وشدته بقوة للهوة والطغيان
ما بال هالة الضوء نراها تارة قوية ووجوبها من المسلمات
وتارة تختبئ في الظلام
أهي استعراض عضلات وقوة
أم هي فقط سياسة إنسان
ألم نتعلم في رحلة الصعود
أنه لابد من السقوط
ألم نتعلم في مدرسة الحياة
أنه لابد أن تجد نفسك بين الفصول والسنوات
ألم ترى بعينيك كيف مات السلف
حتى تتعلم مصيرك أيها الخلف
أين أنت من بين أصوات وتقاسيم ووعود وعدم وفاء
أين أنت أيها الإنسان
أم لم يبقى فيك حتى هذه الكلمة
وتكسرت على شواطئ النسيان؟
*كاتبة سعودية
b.saoud@hotmail.com
twitter@TherealBASMAALS