الثلاثاء، 25 ديسمبر، 2012

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


اعتذر هذا الأسبوع عن نشر مقالي الاسبوعي و ذلك بسبب وفاة صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود, صاحبة السمو الأميرة صيته بنت فهد الدامر حرم جلالة الملك خالد – رحمه الله - ووالدة صاحب السمو الملكي الامير فيصل بن خالد بن عبد العزيزآل سعود .

على ان يتم نشر مقالي بعنوان (من أين لنا هذا؟) الأسبوع القادم.

وشكراً

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود

تعزية


( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )

أتقدم بالعزاء والمواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده والأسرة المالكة ,بوفاة صاحبة السمو الأميرة صيته بنت فهد الدامر حرم جلالة الملك خالد – رحمه الله - ووالدة صاحب السمو الملكي الامير فيصل بن خالد بن عبد العزيزآل سعود أمير منطقة عسير, إثر مرض عانت منه طويلاً.

وبمشاعرالمواساة والتعاطف الأخوية المخلصة أتمنى أن يلهم أهلها وكافة أفراد أسرتها الكريمة جميل الصبر والسلوان والسكينة ، سائلةً المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ,وأن يسكنها فسيح جناته ، وينعم عليها بعفوه ورضوانه .

 

"إنا لله و أنا إليه راجعون"
بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود

تعزية


( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )

أتقدم بالعزاء والمواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده والأسرة المالكة , بوفاة صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود,الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى.
وبمشاعرالمواساة والتعاطف الأخوية المخلصة أتمنى أن يلهم أهله وكافة أفراد أسرته الكريمة جميل الصبر والسلوان والسكينة ، سائلة المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته، وينعم عليها بعفوه ورضوانه .

 

"إنا لله و أنا إليه راجعون"

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود

الرياض : واس

صدر عن الديوان الملكي اليوم البيان التالي :- " بيان من الديوان الملكي " انتقل إلى رحمة الله تعالى هذا اليوم الثلاثاء 12 / 2 / 1434هـ صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود نائب وزير الثقافة والإعلام للشؤون الإعلامية عن عمر يناهز ( 53 ) عاماً وسيصلى عليه - إن شاء الله - بعد صلاة عصر يوم غد الأربعاء 13 / 2 / 1434هـ بجامع الإمام تركي بن عبدالله بمدينة الرياض .تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه ، وأسكنه فسيح جناته ، إنا لله وإنا إليه راجعون.

السيرة الذاتية للأمير تركي بن سلطان بن عبدالعزيز

ولد الأمير تركي بن سلطان بن عبد العزيز في الرياض عام 1959 حيث تخرج من جامعة الملك سعود بالرياض تخصص (إعلام) بدرجة ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى. واصل تعليمه العالي في الولايات المتحدة الأمريكية في جامعة (سيراكيوز) بولاية نيويورك وحصل على الماجستير في مجال الإعلام الدولي وحصل نظراً لتفوقه على مدة تدريب عملي لمدة سنة في محطة التلفزيون الأمريكية (س.بي.إس) ممثلاً لولاية نيويورك في عام 1402/1982.

عين مشرفاً على إدارة الصحافة في وكالة الإعلام الخارجي بوزارة الإعلام بالمرتبة الثامنة في 1402/1982.

عين مستشاراً إعلامياً بوكالة الإعلام الخارجي بوزارة الإعلام بالمرتبة العاشرة في 1406/1986.

عين وكيلاً مساعداً للتخطيط والدراسات بوزارة الإعلام بالمرتبة الرابعة عشرة في 1410/1990.

تم تكليفه بالقيام بأعمال وكالة الوزارة للإعلام الخارجي بالمرتبة الخامسة عشرة في 1416/1996.

عين وكيلاً لوزارة الإعلام للإعلام الخارجي بالمرتبة الخامسة عشرة في 1416/1996.

عين مساعداً لوزير الإعلام بالمرتبة الممتازة في عام 1422/2022.

تم تمديد فترة عمله كمساعد لوزير الثقافة والإعلام لمدة أربع سنوات في 1430/2010.

تم تكليفه بالإشراف على القناة الرياضية السعودية وتطويرها في عام 1430/2010.

ترأس الأمير تركي بن سلطان عددا من اللجان بوزارة الإعلام في كثير من المناسبات والمؤتمرات ومنها (لجنة الحج واليوم الوطني ومهرجان التراث والثقافة) كما ترأس اللجنة التحضيرية لتغطية احتفالات المملكة بمرور مائة عام على تأسيسها عام 1419/1999.كما رأس وفد الإعلام الخارجي في تصفيات آسيا للأولمبياد لوس أنجلوس في كل من (سنغافورة ولوس أنجلوس) عام 1404/1984. ووفد الإعلام الخارجي المشارك في تغطية معارض المملكة بين الأمس واليوم لعدة مواسم وبأكثر من دولة (فرنسا وأمريكا والقاهرة) عام 1407/1987. وشارك في معرض المملكة في كل من (لوس أنجلوس عام 1410/1990 وأسبانيا عام 1412/1992).

وقام بإعداد دراسة إعلامية وتقديمها لوزراء الإعلام في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في اجتماعهم الذي عقد بعد تحرير الكويت عام 1413/1993. ورأس اجتماعات مسئولي الإعلام الخارجي بدول مجلس التعاون الخليجي خلال الفترة من 1417/1997 وحتى عام 1420/2000. كما شارك في اجتماعات وزراء الإعلام العرب في كل من (تونس والقاهرة عام 1418/1998). وترأس وفد المملكة للاجتماع السادس لوزراء الإعلام في دول عدم الانحياز الذي عقد في (كوالالامبور ماليزيا) وذلك بتاريخ 1426/2005. وترأس وفد المملكة لاجتماع وزراء الثقافة والإعلام الذي عقد في أبوظبي 1426/2005.

 

الاثنين، 24 ديسمبر، 2012

ردا على كل من أعترض على التهئنة


ردا على كل من أعترض على التهئنة بعيد الميلاد المجيد و راس السنة الميلادية الجديدة,أن التهاني التي قد وصلتنا بمناسبات اسلامية عدة, منها عيد الفطر وعيد الأضحى و شهر رمضان المبارك من كل انحاء العالم ومن مختلف الشخصيات السياسية منهم الرئيس باراك أوباما وملكة بريطانيا إليزابيث الثانية, وشخصيات عدة مسيحية و اسلامية ,قد قام  بثها التلفزيون الرسمي لمملكتنا الحبيبة.

و لا ننسى أن المسيح ودين المسيح واخواننا المسيحين ذكروا  بكتاب الله القرآن الكريم.

اين نحن من حوار الاديان الذي دعى اليه ملكنا ملك الانسانية جمعاء, أين نحن من تعاليم الاسلام , هل نحن بلاد توحيد ام توحد, راجعوا كتبكم قبل ان يراجع الله صفحتكم.

و كل عام و انتم بخير

بسمة بنت سعود بن عبد العزيزآل سعود

بمناسبة عيد الميلاد المجيد وقرب رأس السنة الميلادية الجديدة


أهنىء العالم المسيحي وأخص بالتهنئة بابا الفاتيكان) بنديكت السادس عشر(, متمنية أن يسود السلام والرخاء والاستقرار والمحبة في كل دول المنطقة مع بداية العام الميلادي الجديد.

وكل عام وانتم بخير

بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود

الأحد، 23 ديسمبر، 2012

مجلس الشيوخ الفرنسي يمنح الأميرة بسمة ميدالية شرف تقديرا لجهودها في المجال الإنساني ..

مجلس الشيوخ الفرنسي يمنح الأميرة بسمة ميدالية شرف تقديرا لجهودها في المجال الإنساني ..
18-12-2012


منح مجلس الشيوخ الفرنسي، سمو الأميرة بسمة بنت سعود ، ميدالية مجلس الشيوخ تقدير لجهود سمو الأميرة الإنسانية .
وخلال حفل استقبال خاص ، سلمت السيناتور في مجلس الشيوخ كريستين كامرمان،الميدالية لسمو الأميرة ، وأكدت خلال الحفل تقدير المجلس لجهود سمو الأميرة ولعطائها الأنساني ومساعيها في مجال النهوض بدور المرأة .


بؤساء يسكنون تحت الجسور هربًا من جور الأهل والأبناء

(نادي معجبين سمو الأميرة بسمة غير مسؤول عن النص ومضمونه)
 
بؤساء يسكنون تحت الجسور هربًا من جور الأهل والأبناء
إبراهيم جبريل - مكة المكرمة تصوير- منصور السندي
"جريدة المدينة "السبت 22/12/2012
اتخذ عدد من كبار السن والعجزة الذين تبدو على ملامحهم علامات الشقاء والعزلة النفسية من تحت جسور مكة ملاذا ومأوى لهم يفترشون فيها أرصفة الجسور ويلتحفون السماء بعد أن تخلى عنهم الأقارب والأصدقاء والأبناء.. بعضهم عاش سنوات تحت تلك الجسور والبعض الآخر ما زال جديد النزول فيها.. تعددت حكاياتهم وروايتهم لكنهم شركاء في الجور والعزلة والتهميش والمعاناة وافتقاد الرعاية كما هم شركاء في المأوى.. العديد منهم رفض الحديث لنا وآخرون منهم رفضوا التصوير ومنهم من كان يغط في نوم عله يجد فيه الراحة وفترة لينسى ولو للحظة بعضا من معاناته لكن بعضهم ابتسموا لعدسة «المدينة» وتحدثوا بخجل عن حالهم ومعاناتهم.
تحدث إلينا العم أبوعبدالله قائلا: إنه يعيش تحت جسر الحجون بجوار المعلا منذ 3 سنوات، حيث لديه أبناء تخلوا عنه، وعما إن كان لديه أقارب ذكر أن لديه أختا تعيش في مدينة جدة وانقطعت أخبارها ولا يعرف عنها شيئا، وعن مصدر عيشهم تحت الجسور قال إن المحسنين وأهل الخير لا يتوقفون عن مساعدتهم وجلب الطعام والشراب لهم، وحول أمنياته قال إنه يتمنى أن يرى أبناءه وأن يجد مأوى يضمه ويستره من حر الصيف وبرد الشتاء.
وذكر آخر أنه يعيش تحت جسر الحجون منذ 5 سنوات بعد أن خذله أبناؤه والأهل والأقارب، ونظرا لعدم وجود أحد يلجأ له بعد الله فضل أن يكون نزيل الجسور كحال بقية المفترشين تحتها، والذين فضلوا برد الشتاء وحر الصيف، على أن يكونوا عالة وغير مرغوب فيهم بين أحبائهم نظرا لمرضهم وكبر سنهم، مشيرا إلى أن من أصعب اللحظات التي مرت عليه قدوم العيدين وشهر رمضان المبارك دون أن يجد من يهنئه بالشهر الفضيل أو فرحة العيد، مطالبا المسؤولين المعنيين بتوفير مأوى لمن هم في مثل حالتنا الذين تخلى عنهم أقرب الناس لهم ولم يجدوا مكانا يضمهم، حيث لا يجدون أي رعاية أسرية او طبية، ومنهم من هو مصاب بمرض نفسي وآخر بمرض مزمن وآخر أرهقه التفكير.
ووسط هذه الحكايات المحزنة رفض البعض التحدث لنا إلا بعد إعطائهم ما يسد رمقهم كحال العم أحمد الذي تحدث لنا عن رفض الضمان الاجتماعي تسجيله، مما يضطره في الكثير من الأحيان للبحث عن صدقات المحسنين من أجل سد رمق يومه.
الجدير بالذكر أننا خلال تجولنا على جسور المنصور والحجون والعتيبية والزاهر لاحظنا عددا من أولئك الذين اتخذوا من تلك الجسور مأوى ومسكنا لهم نتيجة اختلاف ظروفهم ومعاناتهم وتخلي الأهل والأقارب عنهم، ما يفتح العديد من التساؤلات عن غياب دور وزارة الشؤون الاجتماعية والضمان الاجتماعي والجمعيات الخيرية عن احتواء مثل هؤلاء والعمل على ايجاد البدائل والعيش الكريم رغم أن الدولة -حفظها الله ورعاها- تنفق بسخاء من أجل رفاهية المواطن وضمان عيشه حياة كريمة تليق به حيث أكد جميع من التقتهم «المدينة» أنهم لم يجدوا أي مساعدة أو محاولة رعاية اجتماعية من أي جهة عدا بعض صدقات المحسنين التي تساعدهم على العيش.
ومن جهته أوضح مصدر مسؤول في مكتب الضمان الاجتماعي بمكة أن الإدارة تقوم بإرسال الباحثين الاجتماعيين لجميع المواقع من أجل رصد ومتابعة الحالات التي تنطبق عليها شروط التسجيل في الضمان وقد تم تسجيل الكثير من أولئك والكثير منهم من مستفيدي الضمان إلا أن عددا منهم مرضى نفسيين يتطلب تواجد أحد أقاربه من أجل العمل على مساعدته وأي شخص تنطبق عليه شروط الحصول على الضمان أو المساعدات المقطوعة يستطيع التقدم إلى المكتب والتسجيل.
 

الخميس، 20 ديسمبر، 2012

نداء الملك سعود رحمه الله النادر حيث يظهر مدى إنسانية حكمه

نداء الملك سعود رحمه الله النادر حيث يظهر مدى إنسانية حكمه . وحمل هم الوطن العربي منذ 50 عاماً
الملك سعود يعمل على حقن الدماء في الجزائر نداء جلالته إلى الجزائريين و العالم العربي .
طـُبعت في مطبعة ]الناقد[ - دمشق
العدد 6 الاثنين 10 ايلول 1962 م
11 ربيع الثاني 1382 هـ

(نداء عام موجه من حضرة صاحب الجلالة الملك سعود ملك المملكة العربية السعودية إلى الجزائريين و العالم العربي أن النصر المؤزر الذي وصلت إلى تحقيقه الجزائر المكافحة بعد سبع سنوات طوال من الصراع والجهاد الحق في سبيل الاستقلال وفي سبيل خلق الجزائر الحرة المستقلة , يكاد يضيع في خضم الخلافات الراهنة بين الزعماء الجزائريين في الوقت الذي لم تنته فيه أفراح العالم العربي بذلك النصر المبين , وان الخلاف الشديد بين وجهات النظر في الجزائر اليوم يكاد يطيح بكل المعاني النبيلة السامية و المثل الرفيعة للكفاح و الجهاد و المبادئ الكبرى التي ضربتها الثورة الجزائرية للعالم أجمع , ويكاد يطيح أيضاً بكل المثل التي وضعتها الثورة الجزائرية للثورات و للنضال في سبيل الحرية وفي سبيل التخلص من الاستعمار ؛ وان الحفاظ على نتائج هذا النضال الطويل وذلك الكفاح المرير ليس أمراً مقصوراً القيام به على الجزائريين وحدهم , و انما هو أمر يخص العالم كله عامة و العالم الاسلامي و العالم العربي بصفة خاصة . وإننا ونحن نتلقى أبناء اندلاع الحرب الأهلية في الجزائر , لا يسعنا إلا أن نهب كامل امكانياتنا و قدراتنا للعمل الجدي المخلص المجرد على اطفاء الفتنة العارمة وعلى تقريب وجهات النظر بين الأخوة المتخاصمين , ونحن فيث سبيل ذلك نهيب بالجزائر أنفسهم الذين ذاقوا مرارة الالم و شدة العذاب ولوعة القتال بأن يحكموا العقل و المنطق في هذا الوقت العصيب ليحافظوا على نتائج ثورتهم الباسلة مهما لحق أشخاصهم من تضحيات وهم الذين ضحوا بكل شئ في سبيل هذا الكيان الكريم , كما ان من الواجب أن نذكر اخواننا الجزائريين بأن العدو لا يزال يتربص بهم الدوائر ولا يزال لهم بالمرصاد وخليق بالابطال الذين ضربوا أروع أمثلة البطولة و الكفاح للعالم أن يضربوا أمثلة جديدة في التضحية و الحكمة و ضبط النفس بالشكل الذي يحقق للثورة نتائجها السعيدة , كما و أننا نهيب بالدول العربية جمعاء شعوباً و حكومات و أفراد أن يبذلوا كل مالديهم من الوسائل والامكانيات لاطفاء نار الفتنة وتقريب وجهات النظر المختلف عليها و ايقاف الحرب الاهلية القائمة في الجزائر الآن و التي لا يقرها شئ من دين أو عقل أو حكمة . وفي سبيل ماندعو إليه فقد قررنا ايفاد بعثة خاصة برئاسة وزير دفاعنا للقيام بواجب المحاولة الجادة الفعالة للاتصال بالمسؤولين بالمسؤولين في الجزائر و العمل معهم على ما يحقن الدماء ويصون الارواح ويحفظ للجزائر نتائج ثورتها المباركة ويوحد بين قلوب أبنائها على الخير و الفلاح . كما اننا وجهنا دعوة الى الجامعة العربية للانعقاد بشكل استثنائي طارئ تدرس فيه الوسائل التي ينبغي ايجادها للتغلب على هذا الموقف العصيب . وفي نفس الوقت فقد طلبنا من رؤساء الدول العربية العمل على بذل ما في وسعهم جماعات و وحداناً لاطفاء نار هذة الفتنة , سائلين الله تعالى نجاح هذة المساعي وتوفيق الجزائريين الى الرجوع الى طريق الحق و الحكمة و السداد , و الله ولي التوفيق ) .
الناقل / المُـجـلي
 

الثلاثاء، 18 ديسمبر، 2012

الملك سعود ابوخيرين

 

King Saud's Historic Visit to USA زيارة الملك سعود التاريخية لامريكا /ملك العراق فيصل الثاني و الملك سعود بن عبد العزيز


الملك سعود يأم المصلين فى المسجد النبوي الشريف


الملك سعود خطابة السابع منذ ارتقائة العرش 1960 الجزء الاول و الجزء الثانى


مليونا عاطل عن العمل في السعودية و85 بالمئة منهم إناث


(موقع الأميرة بسمة غير مسؤول عن النص ومضمونه)

مليونا عاطل عن العمل في السعودية و85 بالمئة منهم إناث

"أ ف ب"  فرانس24 "آخر تحديث: 18/12/2012

أعلن وزير العمل السعودي أن عدد العاطلين عن العمل بلغ مليوني شخص و85 % منهم إناث.

اعلن وزير العمل في السعودية عادل فقيه ان عدد العاطلين عن العمل بلغ مليوني شخص 85 في المئة منهم اناث مؤكدا في الوقت ذاته ان الغالبيةالعظمى من العمالة الوافدة تشغل "وظائف متدنية لا تصلح للسعوديين".

وقال الوزير في مقابلة مع صحيفة "الشرق" ان "مليونين من العاطلين عن العمل ينتظرون وظائف، 85 في المئة منهم نساء".

يشار الى ان نسبة البطالة بين النساء مرتفعة جدا بحيث انها تفوق الثلاثين في المئة مع 1,7 مليون امراة يبحثن عن عمل بينهن 373 الفا من حاملات الشهادات الجامعية، وفق تقرير رسمي.

ويتعذر عليهن العمل في قطاعات كثيرة بحكم منع الاختلاط بين الجنسين.

واضاف فقيه "هناك ثمانية ملايين عامل وافد ستة ملايين منهم يشغلون وظائف متدنية لا تصلح للسعوديين (...) 68 في المئة راتبهم اقل من الف ريال (270 دولار) و18 في المئة اقل من الفين (540 دولار) اي ان 86 في المئة منخفضة الاجور، يشغلون اليوم حوالى ستة ملايين وظيفة في القطاع الخاص".

ورغم تطور النشاط الاقتصادي وارتفاع العائدات النفطية، تسبب البطالة البالغة نسبتها رسميا اكثر من عشرة في المئة مصدر قلق للمسؤولين خصوصا وان الشبان تحت سن الخامسة والعشرين يشكلون 55 الى 60 في المئة من السكان.

وفي المملكة عشرات من الجامعات تدفع بحوالى مئة الف خريج الى سوق العمل سنويا.

وتساءل الوزير "كيف سنوظف هذا العدد اذا كانت غالبية وظائف القطاع الخاص منخفضة الاجور؟ فصاحب العمل الذي تطلب منه توظيف سعوديين يتحجج بأن الوظائف المتوفرة لا يقبل بها سعوديون لانها منخفضة، والوظائف الجيدة القليلة لديه لا يستطيع توظيفهم دون خبرة مكان الوافدين الذين قضوا معه سنوات".

واكد ان "عمال النظافة اصبحوا شحاذين في الشوارع لانهم يتقاضون رواتب متدنية لا تزيد على 500 ريال (134 دولار) في الشهر".

وتوقع فقيه ان "ترتفع التحويلات المالية للعمال الوافدين من 104 مليارات ريال (28 مليار دولار) العام الماضي الى 130 مليار ريال (34,5 مليار دولار) بنهاية العام الحالي".

واشار الى ان "معدل رواتب السعوديين يقدر بحوالى 4690 ريالا (1250 دولار) مقابل 1790 ريالا (480 دولار) للعامل الوافد، ما يجعل العمالة الوافدة اكثر جاذبية من العمالة الوطنية".

ويدور جدل حاد في المملكة بين ارباب العلم والوزير اثر قراره رفع تكلفة العمالة الوافدة بواقع 2400 ريال (640 دولارا) سنويا مما يثير مخاوف من ارتفاع الاسعار.

وسعيا منها للحد من اثار هذه المشكلة، تحاول السلطات المعنية تطبيق "سعودة" الوظائف عبر تحديد حصص للوظائف التي يجب ان يشغلها سعوديون على ان تفرض قيودا على استخدام الاجانب لدى الشركات التي تفشل في احترام هذه الحصص.

 

الأحد، 16 ديسمبر، 2012

سجينات ينتظرن «الحكم»!


«الرياض» في «سجن النساء في الملز» تنقل تفاصيل المعاناة والخوف من ردة فعل المجتمع

سجينات ينتظرن «الحكم»!

"الرياض، تحقيق- أسمهان الغامدي "جريدة الرياض"الإحد،16 ديسمبر / كانون الأول، 2012
هي اللحظة التي لا ينفصل فيها القدر عن الواقع، ولا يمكن أن يكون، بل أكثر من ذلك هي اللحظة التي تستسلم فيها النفس وتنقاد رغماً عنها إلى النهاية.. تنتظر، تترقب، تبحث عن أمل، وتبقى مع هذا «شاهدة عيان» على الحقيقة التي خرجت من «رحم التوقعات»، ومخاض «الجهل، والتسيّب، والتساهل»؛ لتلقى الحرية مصير قيدها خلف القضبان، وأغلقت معها ستارة المشهد على السواد.
تتأخر محاكماتهن لكثرة القضايا المنظورة وتباعد مواعيد الجلسات رغم ما يقدم لهن من برامج تأهيل
سجن النساء في الرياض يروي للزمن، والحياة، والمستقبل قصصاً وتجارب وعبراً لا تتوقف عند تلك اللحظة، أو «الصدمة»، ولكن تسري بك إلى «سماء وعيك»، وتعرج فيك إلى علو المشهد؛ لترى التفاصيل، وتعرف كيف تكون النهاية مؤلمة لمن أراد أن يكون كذلك، واختارها عن جهل أو قصد..ولكن يبقى أن ندرك حجم العمل المنجز في الداخل توعية وتأهيلاً ودعماً، وكيف تسعى إدارة السجن إلى أن تقدم ما هو أفضل لتفتح «ستارة الحرية» على الأمل من جديد، ويبقى دورنا في المجتمع أن نصفق للمشهد الجميل حين تختلط فيه دموع الندم مع الفرح، وتتسامى فيه الجراح لتسامح الذات والآخرين وتنطلق إلى ذات اللحظة التي توقفت عندها يوماً لترسم البداية وليس النهاية.
«الرياض» كانت في سجن النساء في الملز، ونقلت القصص -بحسب رواية السجينات،فكانت هذه التفاصيل..
انتظار الحكم!
في البداية قالت النزيلة "زهرة " -بصحبتها طفلها الرضيع-: كنت ذاهبة أنا وصديقتي لأحد المجمعات التجارية مع سوّاق ابن خالتي، ثم طلبنا منه التوقف أمام أحد مطاعم الوجبات السريعة، وخلال انتظارنا للطلب؛ توقفت سيارة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وفتّشت السيارة، حيث وجدت قارورتي مسكر تخصان السائق، مضيفةً أن الهيئة اصطحبتهم جميعاً، ثم أحالتهم إلى مركز الشرطة بتهمة الترويج، مبينةً أنه اتضح فيما بعد أن السائق مراقب منذ فترة هو وصديق له، مشيرةً إلى أنه اعترف وصديقه بأن لا علاقة لهن بالقضية، لكن يجب أن يأمر القضاء بإطلاق سراحنا، حيث أمر القاضي بإعادة النظر في القضية، ولا نزال منذ (سنة وثمانية أشهر) ننتظر الحكم، مشيرة إلى أن مشكلة التأخير في المحاكم هي مواعيد جلسات الحضور إلى المحكمة، مشيدة بالبرامج التأهيلية داخل سجن النساء في الرياض، داعية إلى دعمها، وتحديداً البرامج التي تؤهل إلى سوق العمل.


شيكات من دون رصيد

بينما كانت قصة المواطنة "جواهر-33 عاماً- مختلفة؛ فهي مسجونة في قضية مطالبة مالية، وتعود قصتها لتجارة كانت تمارسها بمباركة أسرتها ووالدها وزوجها، حيث تعرضت لأزمة مالية أجبرتها على أن تدخل شراكة مع مجموعة من التجار؛ لكي تستطيع الوقوف على رجليها، وكتبت لهم شيكات من دون رصيد؛ لضمان الحق وبعلم الشركاء بمبالغ متفرقة قُدرت ب(737) ألف ريال.

وقالت:"حدث مشاكل بين والدي وزوجي بعد ضائقتي المالية؛ مما دفع زوجي إلى إخفائي عن أهلي وتأجير شقة لي خارج مدينة الرياض؛ فبلغت أسرتي عن اختفائي؛ مما جعل شركائي يظنون هروبي؛ فاشتكوني!"، مشيرة إلى أنه تم القبض عليها وهي حامل في الشهر الثالث، وسجلت تهمتها في المحضر الأول نصب واحتيال، وبعد مثولها لوزارة التجارة وللقاضي أسقطوا عنها التهمة، وذلك لأن الشركاء كانوا يعلمون بأن الشيكات فقط لضمان الحق، وبقي عليها السداد وتخرج.
وكشفت "جواهر" عن مدة سجنها حتى الآن (سنتين وعشرة أشهر)؛ لعدم وجود من يسدد عنها وصعوبة إجراءات معاملة المحكمة في استخراج صك إعسار، وتخلى عنها من حولها بعد أن أجبروا زوجها على طلاقها، موضحة:"بقيت هنا وحيدة لا يزورني إلاّ والدتي وأولادي (١٤ سنة و١٢ سنة وعشر سنوات) وعمي؛ بسبب سوء حالتي النفسية أجهضت طفلي!".وأضافت:"ساءت حالتي النفسية في رمضان وكدت أن أخضع للعلاج النفسي، إلاّ أن قوة إيماني كانت أقوى من أن أخضع لأزمة"، منوهة بوقوف منسوبات السجن وأخصائياته اللاتي كنّا لها خير سند ومعين في تجاوز أزمتها النفسية، إلى جانب البرامج والفعاليات التي ساهمت في انشغالها كثيراً عن التفكير المستمر في مصيرها، خاصة وأن القضايا المالية لا يشملها العفو الملكي.
وأشارت إلى أنها خائفة كثيراً من نظرة المجتمع بعد خروجها من السجن، وكيف سيكون وضعها مادياً واجتماعياً، حتى أبناؤها قد تخسرهم؛ بسبب نظرة المجتمع، مطالبة أن تُعطى مهلة لمدة سنة واحدة كي تستطيع أن تسدد لو ربع المبلغ أو يسمح لها بممارسة العمل من داخل أسوار السجن؛ فبقاؤها لن يمكنها من السداد خاصة مع تخلي الكثيرين عنها!.
سداد ديون
أما "فايزه" -سيدة أعمال منذ 28 عاماً-؛ فلها قصة أخرى ترويها من خلف القضبان ولا تزال منذ ستة أشهر، قائلة:"لدي مؤسسة بيع وشراء في العقار بالتقسيط، وتأخرنا على عدد معين من العملاء، وحصل أن شركة منافسة سرّبت للعملاء عن طريق موظفة عندي أني نصبت عليهم، وبلّغوا عني شرطة السليمانية، وأني سأهرب بأموالهم إلى خارج البلد، وتم القبض علي وأحضروني للسجن، واتضح لهم أن جوازي منته ولم يتجدد منذ فترة".
وأضافت -مبتسمة-"إذا طاح الجمل كثرت سكاكينه، وبعض العملاء يدعون ما ليس لهم، واستطعت أن أثبت هذا من خلال أوراقي التي أحضرها أبنائي لي بعد عناء، وتوقفت كل أعمالي وساءت سمعة مؤسستي، وأنا أدفع إيجارات من دون عمل، وكذلك لدي عقارات لم تنقل ملكيتها لي حتى الآن؛ بسبب وجودي تقدر ب١٩ مليون ريال وللأسف العملاء لم يسددوا لأني في السجن، وحتى اليوم أرغب أن أعمل وكالة لوالدتي وشقيقي كي يتابعوا حلالي، ولكن صعوبة وجود كاتب العدل كانت عائقا أمامي!".
خوف يتيمة!
قضية المواطنة "نورة" كانت مختلفة عن غيرها، وهي دفن ابنها الأصغر بإثبات أخيه الأكبر منه، وتعود التفاصيل التي روتها إلى أنها تربت في دار أيتام بعد وفاة والدها إلى أن تزوجها ابن عمها، وأنجبت منه أربعة من الأبناء حتى توفاه الله؛ فعادت للدار كي يصرف لها شهريا مبلغ (3500) ريال، ويصرف لها من الضمان (2000) ريال.
وقالت:"بالنسبة لي مبلغ أكثر من رائع واستطعت أن أوفر لأبنائي منه حياة كريمة؛ فتقدم رجل لخطبتي ولكن خوفي على الخمسة آلاف كان أكثر، وذلك لأنه رزق أبنائي؛ فقبلت الزواج منه شريطة أن يكون على ورقة وبدون توثيق بشهادة ابني الأكبر 19 عاماً وأخي، وبعد مرور عام أنجبت منه طفلي عبدالعزيز".
وأضافت:"الدار كانوا يعملون زيارات مفاجئة؛ فاضطررت أن اترك ابني عبدالعزيز عند والدتي، وأثناء لعبه سقط عليه القدر وداخله ماء مغلي فانحرقت رجلاه، وأخذت ابني للمستشفى ببطاقة أخوه الأكبر من زوجي الأول كي أعالجه، وهناك توفى عبدالعزيز، وهنا اضطرت أن أكمل إجراءات استلام الجثمان والدفن ببطاقة ابني الأكبر، وأعطوها شؤون الوفيات ورقتين إحداهما لأمر الدفن والثانية كي تسلمها للأحوال المدنية حتى يتم إسقاط الاسم، ووضعت الورقة التي من المفترض أن أسلمها للأحوال بشنطتي ولم أنوي تسليمها؛ فأنا أعلم أن ابني حي يرزق، وبعد الدفن عاد من يبتزني، وعندما يأسوا تم إبلاغ الشرطة عني بعد أن سحب "برنت" من المستشفى، وعندما علمت ذهبت أنا وسلمت نفسي".
وأشارت إلى أنها تنتظر محاكمتها منذ ستة أشهر، ولا تعلم ما هو مصيرها ولا مصير أبنائها الأربعة، خاصة بعد أن تخلى عنها زوجها الثاني، وذلك لعلمه المسبق عن نظامية زواجهم، موضحة:"الخمسة آلاف اللي كنت خايفة عليها راحت، وحياتي ضاعت، وبيتي وأثاثي اللي سنوات أجمعه أنسرق، وكل ما أريده هو حكم القاضي لأرتاح!".
** في نهاية الجولة وقفنا على العديد من القصص المتعلقة بالجوانب الأخلاقية والمالية والنظامية، وكثير من الحالات المتأخرة في المحاكم، واكتظاظ السجن بالنزيلات اللاتي ينتظرن حكمهن بعد تأخر مواعيد جلساتهن!.
طبقوا قرار المحاكم داخل السجون..!
تقمصت المديرية العامة للسجون دورالأم الحانية والمحتضنة، حيث حرصت على متابعة قضايا النزلاء والنزيلات والتعقيب عليها كل 15 يوما، خاصة وأن المقام السامي أمر بأن تكون معاملة النزلاء والنزيلات من أولويات الجهات الحكومية. وتسعى إدارة السجون تنفيذ التوجيه السامي بإنشاء محاكم داخل السجون، وذلك لتسريع المحاكمات، وحتى لا يضطر السجين للذهاب والإياب بالسلاسل والقيود إلى المحاكم، إلى جانب تكاليف نقلهم، وحراساتهم، وتوزيعهم، وإعطاء وزارة العدل أراضٍ بجنب السجون أو داخلها، ولو لزم الأمر حسب التوجيهات السامية يتم نزعها حتى لا يكون هناك تعثر في قضايا السجناء.
وحتى تخفف إدارة السجون من وطأة الألم؛ فقد استحدثت العديد من البرامج والفعاليات المتنوعة، ووظفت كادرا متكاملا من الأخصائيات النفسيات والمرشدات الاجتماعيات والداعيات والمدربات التنمويات، وخصصت عيادة متكاملة داخل كل سجن؛ لتتلقى النزيلات الرعاية الصحية الكاملة دون أن تصاب إحداهن بأذى، ويتم في العيادة وضع مواعيد العلاج لتأتي النزيلة وتتناول علاجها أمام الطبيبة دون أن يترك مع النزيلة، كما وفرت معامل للحاسب ومشغلا للتصاميم الفنية والمهارات اليدوية والخياطة النسائية، ومشغلا خاصا لتنسيق الورد وكيفية تجميعه، وقاعة أخرى للمحاضرات والفعاليات، إلى جانب الفصول الدراسية التي تخضع لإشراف وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي، فيما تتلقى النزيلات تعليمهن ابتداء من محو الأمية وحتى مرحلة الدراسات العليا.
تأهيل واحتواء لمرحلة ما بعد السجن
أوضحت الأستاذة "ليلى الزهراني" - مديرة الإصلاح والتدريب في سجن النساء - أن برامج السجن التدريبية تخضع لمظلة التدريب التقني والمهني، وبشهادات معتمدة، وتشمل السعوديات من خياطة وتفصيل وأشغال فنية يدوية، ودورات كمبيوتر، مشيرة إلى إمكانية الإفادة من النزيلات الأجنبيات ذوات المهارات المرتفعة في تدريب النزيلات.
وقالت:"يبقى حفظ القرآن الكريم له الأولوية، حيث تأخذ النزيلات مكافآت مالية كنوع من التشجيع، وهناك عفو خاص لحفظة كتاب الله، ولكن لا يشمل قضايا المخدرات، كما يوجد مكتبة بجميع اللغات توضح تعاليم وقيم الإسلام، ومن خلال هذه المكتبة أسلمت العديد من النزيلات".
وأضافت:"نعمل فعالية كل ثلاثة أشهر تشمل العديد من الدورات والتجهيزات والفقرات، ومسابقات حفظ القرآن والسنة، ونترك المجال للنزيلات كي يرتبن الفعاليات ويقدمن مقترحات للأنشطة، كما لدينا توجه لإضافة دورات اللغة ضمن برامجهم التأهيلية".
وأشارت إلى أن عملهن لا يقتصر على التدريب فقط، حيث نشأت بيننا وبين النزيلات علاقة أسرية أشبه ما تكون بعلاقة الأم بابنتها؛ فأصبحنا نعرفهن ونعرف ماذا يردن وماذا ينقصهن وكيف نسيطر على موجات غضبهن المفاجئة.