الثلاثاء، 29 مارس، 2016

الأميرة بسمة بنت سعود تفتتح معرض وفعاليات تكريم “ الأم المثالية ”

أشادت بفكرة تكريم الأمهات ودعم إقامة  الفعاليات الاجتماعية
الأميرة بسمة بنت سعود تفتتح معرض وفعاليات تكريم  “ الأم المثالية ”
الثلاثاء،٢٠/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق٢٩مارس/ آذار ٢٠١٦
المكتب الإعلامي / خاص - جدة
افتتحت صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود ,مساء أمس الإثنين  ١٩/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٨مارس/ آذار ٢٠١٦ معرض وفعاليات تكريم الأم المثالية
 ست الحبايب بقاعة القصر فندق هيلتون جدة.
 وفور وصول سموها  مقر الحفل قامت بقص الشريط ايذاناً بانطلاق الفعاليات ، ثم قامت بجولة على أجنحة المشاركين فيه  من الأفراد والمؤسسات والتي قدمت كل ما يخص الأمهات من خدمات وعروض إضافة الى  أجنحة  الجمعيات الخيرية بالمنطقة التي شاركت في  المعرض .
بعدها شرفت  سموها الحفل المسرحي الذي بدئ بالقران الكريم واشتمل على  عدد من الكلمات الترحيبية ,وعروض مسرحية ,وعرض مرئي تحت عنوان  " أمي الحبيبة " من أداء الفنان ماجد عادل  .
ثم ألقت سموها كلمة أشادت فيها  بأهمية  إقامة مثل هذه  الفعاليات الإجتماعية الهادفة ومنوهة  بما تقدمه القيادة الرشيدة من دعم وتشجيع الإهتمام بالمناشط الإجتماعية ، وتحدثت سموها عن ( الأم ) واصفة إياها بالأمة والحياة والمدرسة التي اذا احسن اعدادها أعدت شعبا وبنت وطنا,ووقفت سداً منيعاً وحصناً قوياً في وجه كل التيارات الهدامة,والأفكار الضالة ,وتقوم بواجبها الديني والوطني في التصدي لها,من خلال ممارستها لدورها التربوي والأسري بالمتابعة والحرص والتوجيه لأبنائها وبناتها,وحمايتهم من كل فكر متطرف او متشدد .
وقدمت سموها  تهنئتها للأمهات الفائزات متمنية لهن التوفيق,كما قدمت الشكر للقائمين على المعرض والفعاليات وللداعمين لها .  
وفي ختام الحفل قامت الأميرة بسمة بتكريم الأمهات المثاليات المرشحات من الجمعيات الخيرية الرسميه من  أمهات شهيد الواجب ,وأم اليتيم ,وأم الطفل المعاق ,والأم البديله, والأم الحرفية والأم المعطاءة كما كرمت  سموها  الاعلامية دنيا بكر يونس تقديراً  لتاريخها وعملها  الاعلامي الذي قدمته طيلة  فترة  عملها في مجال التلفزيون السعودي كأم وقدوة ناجحة لجميع الإعلاميات,كما كرمت الجهات الراعية والداعمة للمعرض,كما  قدمت اللجنة المنظمة ممثلة في رئيسها الأستاذ علي الشاعر بحضور  الدكتور محمد الحربي هدية تذكارية لسمو الأميرة بسمة بمناسبة رعايتها وتشريفها للحفل .   











A Tribute in Honor of Mothers and Supporting Social Events
HRH Princess Basmah bint Saud Opens an Exhibition and Events in Honor of the Ideal Mother
Private Media Office - Jeddah
Tuesday, 29th March 2016
On the evening of Monday 28th March 2016, Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdul-Aziz Al Saud opened the exhibition and events in honor of the ideal mother "Sitta Habayeb" at the Palace Hall of the Hilton Hotel, Jeddah.
Upon her arrival at the event, Her Royal Highness cut the ribbon to mark the official opening of the event. She also greeted the event participants including individuals and foundations, providing services and offers to mothers, and charities from the region participating in the exhibition.
Afterwards, Her Royal Highness paid tribute to the theatrical display, which opened with the Qur'an and included a number of welcoming speeches, theatre performances and visual displays, under the title of "beloved mother", organized by the artist Majid Adel.
Her Royal Highness delivered a speech at the event, in which she emphasized the importance of holding events like this, aimed at providing leadership to support and encourage social activities. Her Royal Highness also talked about “the mother”, defining her role through her place in life and education, as the one who has the ability to prepare young men and women to stand strong against destructive currents and detrimental thoughts. One who withholds her religious and national duty within the family, providing care and guidance to her sons and daughters, and protecting them from extremist and radical ideologies.
Her Royal Highness congratulated the winning mothers and wished them luck. She also expressed her gratitude to those in charge of the exhibition and events as well as her supporters.


الاثنين، 28 مارس، 2016

سمو الاميرة بسمة بنت سعود تفتتح معرض وفعاليات “ ست الحبايب ” بجدة

سمو الاميرة بسمة بنت سعود تفتتح معرض وفعاليات “ ست الحبايب ” بجدة

المكتب الاعلامي / خاص - جدة  
الإثنين ،١٩/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٨مارس/ آذار ٢٠١٦


تفتتح صاحبة السمو الملكي الاميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود  معرض وفعاليات تكريم الام المثالية
“ ست الحبايب ” بقاعة القصر بفندق هيلتون جدة مساء اليوم الإثنين ،١٩/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٨مارس/ آذار ٢٠١٦,ضمن مبادرات سموها في دعم البرامج الاجتماعية الهادفة الى تنمية وخدمة الفرد والمجتمع .
واوضح المشرف العام على المعرض والفعاليات الاستاذ علي الشاعر أن الفعاليات تتضمن تكريم الأمهات المثاليات من فئات أم شهيد الواجب, وأم المعاق, وأم اليتيم ,,والام الحرفية ,والام البديلة ,والمرشحات من قبل الجمعيات الخيرية الرسمية .
كما وستقوم سموها  بتكريم  الفائزات في مسابقتي “ ست الحبايب ” للشعر والتصميم الإلكتروني
وقدم الشاعر شكره لسمو الاميرة بسمة لدعمها المتواصل لمبادرات الشباب,والشابات ذات الطابع الهادف والمتطور والمتجدد ,ووجه الشاعر الدعوة للجميع للحضور والمشاركة ,موضحاً أن الدخول  للعائلات فقط ,مؤكداً  أن المعرض والفعاليات سيكون ملبياً لجميع متطلبات افراد العائلة وبشكلٍ خاص الأمهات .
هذا وسيستمر المعرض والفعاليات لمدة ثلاث أيام من الساعة الرابعة عصراً حتى الحادية عشرة مساء .

HRH Princess Basmah bint Saud opens the “Sitta al-Habayib” exhibition in Jeddah
Private Media Office - Jeddah
Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdulaziz Al Saud will open the exhibition and events in honor of the ideal mother.
"Sitta Habayib" will take place at the Palace Hall, the Hilton Hotel, Jeddah, on Monday evening as part of Her Royal Highness’ initiatives in support of community  programs aimed at development and serving both individuals and the community.
The general supervisor of the exhibition and events, Mr. Ali Shaer, clarified that during events, the ideal mothers from various groups will be honored, such as mothers of martyrs, the disabled, orphans and other exceptional mothers, including candidates from official charity boards.
Her Royal Highness will honor the winners in the contest for, "Sitta Habayib" for poetry and graphic design.
Mr Shaer expressed his thanks to HRH Princess Basmah for her continued support of the initiatives of young men and women. He has invited exclusively invited every family to participate, stressing that the exhibition and events will be appropriate for family members, particularly mothers.
The event will continue for three days, from 4:00 PM to 11:00 PM.


السبت، 26 مارس، 2016

صاحبة السمو الملكي الاميره بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود تحصل على الدكتوراه الفخرية

صاحبة السمو الملكي الاميره بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود
تحصل على الدكتوراه الفخرية
 خاص المكتب الإعلامي – جدة
السبت،١٧/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٦مارس/ آذار ٢٠١٦
منحت جامعة العالم الامريكية شهادة "الدكتوارة  الفخرية في القيادات الانسانية "
صاحبة السمو الملكي الاميره بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود ,تثمينا منها لجهودها الانسانية وخدمة المجتمع ونبذ العنف، ونشر قيم التضامن  والتسامح الانساني بين الشعوب.
علماً بانه سيتم تسليم الشهادة لسموها قريباً بمقر الجامعة و سيتم الأعلان عن موعد استلامها, وقد توجت سموها هذا العام بتوثيقها وتوقعيها كتاب أطروحة مسار القانون الرابع بمعرض الرياض الدولي للكتاب.
رابط الخبر:
الاميره بسمه آل سعود تحصل على الدكتوراه الفخرية
18 آذار/مارس 2016
حصلت صاحبة السمو الملكي الاميره بسمه بنت سعود ال سعود على الدكتوراه الفخرية في القيادات الانسانية المميزه من جامعة العالم الامريكية تثميننا لجهودها الانسانية وخدمة المجتمع ونبذ العنف، ونشر قيم التضامن والتسامح الانساني بين الشعوب.
وجاء تكريم لسموها بموجب التعاون القائم في ما بين المبادرة العالمية للقيادات الانسانية وجامعة العالم الامريكية.
وتميزت سموها في الجوانب الانسانية والبحثية حيث قامت أثناء تواجدها في بريطانيا (2011/2014)  بعد فترة من البحث والدراسات الاستراتيجية فيما يخص مشاكل وهموم الإنسان بشكل عام بإطلاق مسار القانون الرابع الذي تم توثيقه في برلمان الاتحاد الاوربي عام 2014 كأطروحة  أداريه بديلة قادرة على الصمود والنجاح في القرن الواحد والعشرين. وذلك بعد أن قامت بجولات مكوكية بين دول أفريقيا وأوروبا وآسيا وأمريكا لتجعل تلك الدراسة أكثر واقعية وملائمة للواقع، وهدفت من خلال أطروحتها البديلة محاربة أسباب الفقر وجذور التوتر والانقسام ومعالجة القوانين العامة العالمية لكي تتطور وتصبح قادرة على مواكبة ذلك التطور للمسارات الفضائية التي تتكون من وسائل التواصل الاجتماعي ليصبح القانون فعالاً بين الأرض والفضاء، وجميع ما يخص تلك المسارات الخاصة بتطور الأنسان  وذلك بتفعيل الدور الريادي لقيادة حركة التغيير وخلق الظروف الملائمة لتحسين الفرص وتوزيعها العادل للخروج من الأزمة التي تعصف بالعالم في مطلع القرن الحادي والعشرين.
وتمكنت الأميرة بسمة أثناء تواجدها في لندن من تأسيس مؤسسةالبروج الانسانية العالميةالتي كانت مسرحاً يجمع أهم الشخصيات الدولية في كافة المجالات الفكرية والاجتماعية والاقتصادية والعلمية لتكون من خلالهم كوكبة من العلاقات العالمية لخدمة الإنسانية ومعالجة القضايا من خلالهم. حاضنة لأشهر الناشطين الاجتماعيين العالميين، ومن خلالها تم انشاء (مركز الأبحاث المتحد) (غورا) المتخصص لوضع الحلول والاستراتيجيات بعيدة المدى للشركات والمؤسسات في القطاعيين المدني والحكومي، والربط العالمي في قطاع الأعمال والسياحة والآثار والتراث.
كما ركزَّت الأميرة بسمة جهودها خلال عام 2013م على النشاط الإنساني. وقامت بعدة جولات إنسانية في الشرق الأوسط، زارت خلالها مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان، مسلطة الضوء على ظروف معيشة اللاجئين السوريين ووسائل حل أزماتهم.
في المجتمعات العربية والدولية
شاركت الأميرة بسمة كمتحدثة في ندوات ومؤتمرات محلية وعربية ودولية عديدة منها الملتقى العالمي لحقوق الانسان (جدة)، مؤتمر مكافحة الفساد العالمي (الرياض) منتدى النساء في الزعامة (نادي يال في نيويورك), مركز  السياسة الاوروبية, جامعة كامبريدج, مؤسسة  مادلين اولبرايت, اتحاد جامعة اوكسفورد, اتحاد جامعة كبريج للدراسات الشرق أوسطية، جامعة سانت اندرو, النادي الوطني الجمهوري للنساء (يو سي ال اي), جامعة الميدل ايست عمان. المركز العربي بريدج لحقوق الإنسان, المنتدى العالمي الأمني (ميونخ وبرلين)، اغناء المستقبلالاقتصادي العربي (قطر), المؤتمر الرابع للتعليم في الخليج, منتدى برلين الثالث للسياسة الخارجية, الاجتماع السنوي للأمم المتحدة على مدى أربع سنوات متتالية، منتدى النساء في القيادة للامم المتحدة,مؤتمر قمة العنف في الجنس (لندن), مؤتمر مستقبل المرأة في الشرق الأوسط (لندن) المنتدى السعودي البريطاني للاستثمارات، منتدى حقوق الانسان العالمي (باريس) التابع لجامعة السربون، كما قامت بالمشاركة في وضع حجر الأساس لقيام وزارة المرأة في باريس.
كما كانت سمو الأميرة ضيفشرف في جوائز الشمال-الجنوب التابعةللجمعية العمومية للأمم المتحدة.
وتمكنت خلال السنوات العشر الماضية سمو الأميرة بسمة من الظهور على بعض القنوات الإعلامية العالمية مثل (البي بي سي، سكاي نيوز، سي ان ان، اي ان بي اللبناني, بلومبيرغ, فرانس 24, قناة الحرة, فوكس تي في,  راديو الاردن, ذا فويس اوف بيبل, شفيلد لايف) تحدثت خلالها عن مشاريعها الانسانية والرؤية الاصلاحية والتنموية في المجتمعات العربية لمواجهة التحديات العالمية.




الأميرة بسمة بنت سعود ترأس انعقاد اجتماع " النخبة الراقية " الأول ‏

الأميرة بسمة بنت سعود  ترأس انعقاد اجتماع "  النخبة الراقية " الأول
المكتب الاعلامي / خاص - جدة 
السبت،١٧/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٦مارس/ آذار ٢٠١٦
ترأست صاحبة السمو الملكي  الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز  آل سعود  
الرئيس الفخرى لمجموعة النخبة الراقية مساء الخميس،١٥/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٤مارس/ آذار ٢٠١٦ , في محافظه جدة الاجتماع الأول للمجموعة  بحضور الشريفه سهود, والشريفه سماهر, ومؤسس المجموعة  الإعلامي أحمد السالم وعدد من أعضاء النخبه الأكاديمين والمثقفين والخبراء والإعلاميين ‏.
حيث افتتحت سمو الأميرة اللقاء بكلمة أثنت فيها على فكرة النخبه وأهدافها مشددة على أهمية توحيد الأفكار والرؤى في سبيل خدمة الوطن وتقديم الفكر وتبادل النظريات والدراسات المساهمة في تطوير العمل الوطني ، كما يخدم البرامج والفعاليات الوطنية مما يصب في رفع المستوى المعرفي للمجتمع ,انطلاقاً من توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود - حفظه الله-  و ولي عهده الأمين, وولي ولي العهد.
ثم ابتدأ اللقاء التعريفي بعدد من أعضاء النخبة الراقية وهم الإعلامي أحمد السالم ، الدكتور عبدالله التنومي ، والعميد ركن متقاعد خالد الرشيدان ،واللواء المتقاعد عبدالعزيز الجنيدي ،والدكتورة ابتسام باجبير ،والدكتورة حنان عنقاوي، والأستاذة نجاة قاضي والأستاذة جيهان الشيخ,والأستاذ الإعلامي سعود الشيباني حيث تمثل النخبة 43 عضوا يقفون صفاً واحداً في سبيل خدمة الوطن وتقديم مايسهم في تعزيز الفكر الوطني وقد نوقش في الإجتماع الخطة التحولية لتطبيق أفكار ومقترحات النخبة على أرض الواقع .
وأوضح مؤسس النخبة الراقية الإعلامي أحمد السالم أن الفكرة فريدة من نوعها كفكرة وطنية  تمثل الصورة المثلى للوطن والمواطنة كما تضم المجموعة نخبة من ذوي الخبرة والكفاءة في المجتمع على أتم الاستعداد لبذل كافة الجهود التي تساهم في الارتقاء بالمستوى المعرفي,والثقافي, والاجتماعي, للفرد والمجتمع مما ينعكس على الوطن بشكل كامل وملحوظ‏.

ثم كرمت سمو الأميرة الأعضاء الحاضرين وقدمت شهادات الشكر والتقدير  لهم على مساهماتهم‏ وتفاعلهم الدائم في انجاح المجموعه ,كما قدمت النخبة الراقية درعاً تذكارياً لسموها تقديراً على جهودها الحثيثة في دعم النخبة واحتضان مثل هذة المبادرات .
برعاية صحيفة
سمو الأميرة بسمة آل سعود ترأس انعقاد اجتماع النخبة الراقية الأول
صحيفة“الرأي الإكترونية” الجمعة،١٦/جُمَادَى الآخِرَةُ١٤٣٧/الـموافــق ٢٥مارس/ آذار ٢٠١٦
الرأي - عبدالرحمن المحسن – جدة
بتشريف سمو الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز  ال سعود  الرئيس الفخرى للمجموعة عقد مساء امس الخميس  في محافظة جدة الاجتماع الأول لمجموعة النخبة الراقية بحضور الشريفه سهود والشريفه سماهر و مؤسس النخبة الإعلامي أحمد السالم وعدد من أعضاء النخبة الأكاديمين والمثقفين والخبراء والإعلاميين وبرعاية صحيفة “الرأي”.
حيث افتتحت سمو الأميرة اللقاء بكلمة أثنت فيها على فكرة النخبة وأهدافها مشددة على أهمية توحيد الأفكار والرؤى في سبيل خدمة الوطن وتقديم الفكر وتبادل النظريات والدراسات المساهمة في تطوير العمل الوطني ، كما يخدم البرامج والفعاليات الوطنية مما يصب في رفع المستوى المعرفي للمجتمع انطلاقا من توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود حفظه الله و ولي عهده الأمين وولي ولي العهد.
ثم ابتدأ اللقاء التعريفي بعدد من أعضاء النخبة الراقية وهم الإعلامي أحمد السالم ، الدكتور عبدالله التنومي ، والعميد ركن متقاعد خالد الرشيدان ،واللواء متقاعد عبدالعزيز الجنيدي ، والدكتورة ابتسام باجبير ، والدكتورة حنان عنقاوي،  والأستاذة نجاة قاضي والأستاذة جيهان الشيخ والأستاذ الإعلامي سعود الشيباني حيث تمثل النخبة 43 عضوا يقفون صفا واحدا في سبيل خدمة الوطن وتقديم مايسهم في تعزيز الفكر الوطني وقد نوقش في الإجتماع الخطة التحولية لتطبيق أفكار ومقترحات النخبة على أرض الواقع ، وأضاف مؤسس النخبة الراقية الإعلامي أحمد السالم أن الفكرة فريدة من نوعها كفكرة وطنية تمثل الصورة الأمثل للوطن والمواطنة كما تضم المجموعة نخبة من ذوي الخبرة والكفاءة في المجتمع على أتم الاستعداد لبذل كافة الجهود التي تساهم في الارتقاء بالمستوى المعرفي والثقافي والاجتماعي للفرد والمجتمع مما ينعكس على الوطن بشكل كامل وملحوظ.‏
ثم كرمت سمو الأميرة الأعضاء الحاضرين وقدمت شهادات الشكر والتقدير  على مساهماتهم‏ في انجاح هذا الصرح المثمر وتفاعلهم الدائم في انجاح المجموعة.
كما قدمت النخبة الراقية درعا تذكاريا لسمو الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز  ال سعود تقديرا على جهودها الحثيثة في دعم النخبة واحتضان مثل هذة المبادرات الفريدة سائلين المولى المزيد من التوفيق والسداد.

الصحف التي نشرت الخبر:
§       الخليج الالكترونيه
§       صحيفة اشراق لايف الإلكترونية
§       صحيفة بث الإلكترونية










الجمعة، 25 مارس، 2016

حرم السفير البريطاني بالرياض تحتفي باصدار وتوقيع "اطروحة مسار القانون الرابع "

حرم السفير البريطاني بالرياض تحتفي باصدار وتوقيع "اطروحة مسار القانون الرابع "

خاص / المكتب الاعلامي - الرياض
الخميس،١٥/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٤مارس/ آذار ٢٠١٦
أقامت حرم  السفير البريطاني /هدى كًولينز/ في الرياض احتفالية خاصة بمناسبة توقيع كتاب ( أطروحة مسار القانون الرابع ) أطروحة القرن الواحد والعشرين لصاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت سعود بن عبدالعزيز آل سعود الذي صدر مؤخرا وتم تدشينه رسميا بمعرض الرياض الدولي للكتاب
وجاء الاحتفال الذي اقيم بمقر السفارة البريطانية بحي السفارات ، ضمن فعاليات البازار الذي الخيري الذي نظمته حرم السفير البريطاني يوم الثلاثاء،١٣/جُمَادَى الآخِرَةُ/ ١٤٣٧/الـموافــق ٢٢ مارس/ آذار ٢٠١٦ وذهب  ريعه لأسر المهاجرات من النساء السوريات في المملكة
وعبرت سموها عن بالغ شكرها وتقديرها لحرم السفير البريطاني على مشاعرها الطيبة ومبادرتها بالاحتفاء باصدار وتوقيع  " اطروحة مسار القانون الرابع" . 
حضر الاحتفالية عدد من عقيلات أعضاء السلك الدبلومسي بالمملكة وجمع من المثقفات وسيدات المجتمع و الاعمال والاعلاميات

The wife of the British Ambassador to KSA celebrates the release and signing of the Fourth Way Law Thesis
                             
Private Media Office – Riyadh
Thursday, 24th March 2016

The wife of the British Ambassador to KSA, Mrs. Collins, held a special celebration to mark the signing of the Fourth Way Law, the thesis of the twenty-first century, recently released by Her Royal Highness Princess Basmah bint Saud bin Abdulaziz Al Saud, who officially opened the exhibition at the Riyadh International Book Fair.
The celebration, which was held at the British embassy, took place amongst activities for the Bazaar charity organized by the British ambassador’s wife on Tuesday, 22nd March 2016, the proceeds of which went to the families of migrant Syrian women in the Kingdom.
Her Royal Highness expressed sincere thanks and appreciation to the British ambassador’s wife for her hospitality and initiative to celebrate the release and signing of the Fourth Way Law. 
The ceremony was attended by a number of diplomats’ wives stationed in the Kingdom and a group of intellectuals, businesswomen and women of the wider society.