الأربعاء، 28 يونيو، 2017

السلام في المنطقة ووثيقة تاريخية وإجماع عربي


مبادرة الملك عبدالله للسلام
مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة المعقود في دورته العادية الرابعة عشرة:- إذ يؤكد ما أقره مؤتمر القمة العربي غير العادي في القاهرة في يونيو 1996 من أن السلام العادل والشامل خيار استراتيجي للدول العربية يتحقق في ظل الشرعية الدولية، ويستوجب التزاماً مقابلاً تؤكده إسرائيل في هذا الصدد.
  • وبعد أن استمع إلى كلمة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز «كان حينها ولياً للعهد» التي أعلن من خلالها مبادرته داعياً إلى انسحاب إسرائيل الكامل من جميع الأراضي العربية المحتلة منذ 1967، تنفيذاً لقراري مجلس الأمن 242 و338 اللذين عززتهما قرارات مؤتمر مدريد عام 1991 ومبدأ الأرض مقابل السلام وإلى قبولها قيام دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقية، وذلك في مقابل قيام الدول العربية بإنشاء علاقات طبيعية في إطار سلام شامل مع إسرائيل.
  • وانطلاقاً من اقتناع الدول العربية بأن الحل العسكري للنزاع لم يحقق السلام أو الأمن لأي من الأطراف.
ويطلب المجلس من إسرائيل إعادة النظر في سياستها وأن تجنح للسلم معلنة أن السلام العادل هو خيارها الاستراتيجي أيضاً.
كما طالب القيام بما يأتي:
  • الانسحاب الكامل من الأراضي العربية المحتلة بما في ذلك الجولان السوري وحتى خط الرابع من حزيران (يونيو) 1967، والأراضي التي ما زالت محتلة من جنوب لبنان.
  • التوصل إلى حل عادل لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين يتفق عليه وفقاً لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الرقم 194.
  • قبول قيام دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ الرابع من حزيران 1976 في الضفة الغربية وقطاع غزة وتكون عاصمتها القدس الشرقية.
عندئذ تقوم الدول العربية بما يأتي:
  • اعتبار النزاع العربي - الإسرائيلي منتهياً والدخول في اتفاق سلام بينها وبين إسرائيل مع تحقيق الأمن لجميع دول المنطقة.
  • إنشاء علاقات طبيعية مع إسرائيل في إطار هذا السلام الشامل.
  • ضمان رفض كل أشكال التوطين الفلسطيني الذي يتنافى والوضع الخاص في البلدان العربية المضيفة.
  • يدعو المجلس حكومة إسرائيل والإسرائيليين جميعاً إلى قبول هذه المبادرة المبينة أعلاه حماية لفرص السلام وحقناً للدماء. بما يمكن الدول العربية وإسرائيل من العيش في سلام جنباً إلى جنب، ويوفر للأجيال القادمة مستقبلاً آمناً يسوده الرخاء والاستقرار.
  • يدعو المجلس المجتمع الدولي بكمل دوله ومنظماته إلى دعم هذه المبادرة.
  • يطلب المجلس من رئاسته تشكيل لجنة خاصة من عدد من الدول الأعضاء المعنية والأمين العام لإجراء الاتصالات اللازمة لهذه المبادرة والعمل على تأكيد دعمها على المستويات كافة وفي مقدمتها الأمم المتحدة ومجلس الأمن والولايات المتحدة والاتحاد الروسي والدول الإسلامية والاتحاد الأوروبي.
Peace in Arab region and a historic document

Arab peace initiative

The Arab Peace Initiative is an initiative launched by King Abdullah of Saudi Arabia for peace in the Middle East between Israeland the PalestiniansWith the goal of establishing an internationally recognized Palestinian state on the 1967 borders, the return of refugees and a withdrawal from the occupied Golan Heights in return for recognition and normalization of relations between the Arab states and Israel . The Arab peace initiative was announced at the Arab summit in Beirut. This initiative has received Arab support. Following is the text of the Arab peace initiative: "The Council of the League of Arab States at the summit level held at its fourteenth session.
Affirming the Arab League's extraordinary summit held in Cairo in June 1996 that a just and comprehensive peace is a strategic choice for the Arab states under international law and requires a reciprocal commitment by Israel in this regard.
Having heard the speech of the Crown Prince of Saudi Arabia, Abdullah bin Abdul Aziz, during which he announced his initiative calling for Israel's full withdrawal from all the Arab territories occupied since 1967 in implementation of Security Council resolutions 242 and 338, The principle of land for peace and its acceptance of an independent and sovereign Palestinian State with East Jerusalem as its capital.
In return for Arab states to establish normal relations within the framework of comprehensive peace with Israel

Initiative Plan

And based on the conviction of the Arab States that the military solution to the conflict has not achieved peace or security for any of the parties. 
·         The Council calls on Israel to reconsider its policies and to move to peace, declaring that just peace is also its strategic choice.
·         as well as to do the following: [2]
  • A complete withdrawal from the occupied Arab territories, including the Syrian Golan, up to the June 4, 1967 line, and the territories still occupied in southern Lebanon.
  • A just solution to the Palestinian refugee problem is agreed upon in accordance with UN General Assembly Resolution 194.
  • To accept the establishment of an independent and sovereign Palestinian state in the Palestinian territories occupied since 4 June in the West Bank and Gaza Strip with East Jerusalem as its capital.
·         The Arab States shall then:
  • To consider the Arab-Israeli conflict as an end, and to enter into a peace agreement between Israel and Israel while achieving security for all countries in the region.
  • To establish normal relations with Israel within the framework of this comprehensive peace.
·         Ensure the rejection of all forms of Palestinian settlement, which is contrary to the special situation in host Arab countries.
·         The Council calls on the Government of Israel and all Israelis to accept this initiative outlined above to protect the opportunities for peace and our right to blood, enabling the Arab States and Israel to live side by side in peace and provide future generations with a secure future of prosperity and stability.
·         The Council calls upon the international community, in all its countries and organizations, to support this initiative.
·         The Council calls on its presidency to form a special committee from a number of concerned Member States and the Secretary General to make the necessary contacts in this initiative and to affirm its support at all levels, particularly the United Nations, the Security Council, the United States, the Russian Federation, the Islamic countries and the European Union.



هناك تعليق واحد: